جديد/حازم مصطفى
تحيـــــــــــــــاتى
اعزائنا الزوار الكرام يسرنى كل السرور زيارتكم الكريمة لمنتدانا المتواضع ..

ولأن كلماتكم و ارائكم يهمنى و يعنى لى الاهتمام الكبير ..

فلا تترددوا بالكتابة لنا و تأكدوا اننى سأعمل جاهدا

على الاهتمام برسائلكم

مع خالص تحياتى لكم باسعد الاوقات معنا
مصطفى

جديد/حازم مصطفى

تهتم بكل ماهو جديد *صور *موضوعات *
 
الرئيسيةاعلانات نصيةبحـثالتسجيلدخول
اهـــــــــلا و سهــــــــلا بكم اعزائنا الزوار الكرام .. لمنتدانا .. جديد / حازم مصطفى .. و نتمنا لكم قضاء اسعد الاوقات معنا * * * * * لمراسلة الموقع my2m.y@hotmail.com * * * * *

.

شاطر | 
 

  قصه ابكت امير المؤمنين

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mostafa
mostafa
mostafa
avatar

رقم العضوية : 1

مُساهمةموضوع: قصه ابكت امير المؤمنين   الإثنين مايو 02, 2011 2:28 pm




قصه ابكت امير المؤمنين

عمرو بن الخطاب



هذه القصه ابكت امير المؤمنين عمرو بن الخطاب … وابكت كل من كان حوله …

(اميه الكنانى كان رجلا من سادات قومه وكان له ابنا يسمى كلابا هاجر كلاب الى المدينه فى خلافه امير المؤمنين عمرو بن الخطاب رضى الله عنه فاقام بها مده …

ثم لقى ذات يوم بعد الصحابه فسألهم اى الاعمال أفضل فى الاسلام .. فقالوا)الجهاد)



فذهب كلاب الى امير المؤمنين عمرو بن الخطاب يريد الغزو ..

فارسله عمروبن الخطاب رضى الله عنه الى الجيش فى بلاد الفرس فلما علم ابوه بذلك تعلق به وقال له "لاتدع اباك وامك الشيخين الضعيفين ..

ربياك صغيرا .. حتى اذا احتاجا اليك تركتهما ..

فقال اترككما لما هو خير لى

ثم خرج غازيا بعد ان ارضى اباه ..

فابطا فى الغزو وتاخر .

وكان ابوه وامه يجلسان يوما ما فى ظل نخل لهما واذا بحمامه تدعوا فرخها الصغير وتلهو معه

وتروح وتجئ فرآها الشيخ فبكا فرآته العجوز يبكى فبكت ثم اصاب الشيخ ضعف فى بصره ..

فلما تاخر ولده كثيرا ذهب الى امير المؤمنين عمر بن الخطاب رضى الله عنه ودخل عليه المسجد وقال :-

"والله يا بن الخطاب لئن لم ترد على ولدى لأدعون عليك فى عرفات "..

فكتب عمر رضى الله عنه برد ولده اليه فلما قدم ودخل عليه …



قال له عمر : - " ما بلغ برك بابيك ؟ "

فقال كلاب :-

كنت افضله واكفيه امره ..

وكنت ان اردت ان احلب له لبنا اجئ اليه باغزر ناقه فى ابله فاريحها واتركها حتى تستقر ثم اغسل ضروعها ..

حتى تبرد ثم احلب له فاسقيه .

فبعث عمر الى ابيه فجاء الرجل فدخل على عمر رضى الله عنه وهو يتهاوى ..

وقد ضعف بصره وانحنى ظهره وقال له امير المؤمنين عمر بن الخطاب رضى الله عنه كيف انت يا كلاب ..



قال كما ترى يا امير المؤمنين

قال ما احب الاشياء اليك اليوم

قال ما احب اليوم شيئا .. ما افرح بخير ولا يسؤنى شر

فقال عمر : فلا شيئ آخر

قال : بلا احب ان كلابا ولدى عندى فأشمه وأضمه قبل أن أموت .

فبكى رضى الله عنه وقال ستبلغ ما تحب ان شاء الله ..



ثم أمر كلاب أن يخرج ويحلب لأبيه ناقه كما كان يفعل ويبعث بلبنها اليه فقام ففعل ذلك ثم جاء وناول الاناء الى

امير المؤمنين عمربن الخطاب فأخذه رضى الله عنه وقال اشرب يا أبا كلاب فلما تناول الاناء ليشرب وقربه من فمه ..

قال "والله يا امير المؤمنين انى لأشم رائحه يد كلاب "

فبكى عمر رضى الله عنه .. وقال هذا كلاب عندك وقد جئناك به فوثب الى ابنه وهو يضمه ويعانقه وهو يبكى فجعل

عمرو بن الخطال رضى الله عنه والحاضرون يبكون ..

ثم قال عمر : يابنى الزم ابويك فجهاد فيهما ما بقيا ثم اعتنى بشأن نفسك بعدهما







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://my2m.yoo7.com
 
قصه ابكت امير المؤمنين
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
جديد/حازم مصطفى  :: المنتدى الاسلامى-
انتقل الى: